مجلة قوافي الشعر


الموقع الرسمي لأدباء الشعر العربي
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 قصيدة ((( من بعد ماطفنا - في المديح النبوي الشريف ))) الشاعر محمد المصلحي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مجلة قوافي الشعر
Admin
avatar

المساهمات : 349
تاريخ التسجيل : 11/11/2014
العمر : 59
الموقع : https://www.facebook.com/alsuwaighalansari

مُساهمةموضوع: قصيدة ((( من بعد ماطفنا - في المديح النبوي الشريف ))) الشاعر محمد المصلحي   الأربعاء نوفمبر 12, 2014 7:31 pm



قصيدة ((( من بعد ماطفنا - في المديح النبوي الشريف ))) الشاعر محمد المصلحي

ومن بعد ما طفنا طواف وداعنا *** رحلنا لمغنى المصطفى ومصلاه
ووالله لو أن الأسنة أشرعت *** وقامت حروب دونه ما تركناه
ولو أننا نسعى على الروس دونه *** ومن دونه جفن العيون فرشناه
وتملك منا بالوصول رقابنا*** ويسلب منا كل شيء ملكناه
لكان يسيرا في محبة أحمد *** وبالروح لو يشرى الوصال شريناه
ورب الورى لولا محمد لم نكن *** لطيبة نسعى والركاب شددناه
ولولاه ما اشتقنا العقيق ولا قبا *** ولولاه لم نهو المدينة لولاه
هو القصد إن غنت بنجد حداتنا *** وإلا فما نجد وسلع أردناه
وما مكة والخيف قل لي ولا منى *** وما عرفات قبل شرع أراناه
به شرفت تلك الأماكن كلها *** وربك قد خص الحبيب وأعطاه
لمسجده سرنا وشدت رحالنا *** وبين يديه شوقنا قد كشفناه
قطعنا إليه كل بر ومهمه *** ولا شاغل إلا وعنا قطعناه
كذا عزمات السائرين لطيبة*** رعى الله عزما للحبيب عزمناه
وكم جبل جزنا ورمل وحاجر *** ولله كم واد وشعب عبرناه
ترنحنا الأشواق نحو محمد *** فنسري ولا ندري بما قد سريناه
ولما بدا جزع العقيق رأيتنا *** نشاوى سكارى فارحين برؤياه
شممنا نسيما جاء عن نحو طيبة *** فأهلا وسهلا يا نسيما شممناه
فقد ملئت منا القلوب مسرة *** وأي سرور مثل ما قد سررناه
فواعجباه كيف قرت عيوننا *** وقد أيقنت أن الحبيب أتيناه
ولقياه منا بعد بعد تقاربت *** فوالله لا لقيا تعادل لقياه
وصلنا إليه واتصلنا بقربه *** فلله ما أحلى وصولا وصلناه
وقفنا وسلمنا عليه وإنه*** ليسمعنا من غير شك فديناه
ورد علينا بالسلام سلامنا *** وقد زادنا فوق الذي قد بدأناه
كذا كان خلق المصطفى وصفاته *** بذلك في الكتب الصحاح عرفناه
وثم دعونا للأحبة كلهم *** فكم من حبيب بالدعا قد خصصناه
وملنا لتسليم الإمامين عنده *** فإنهما حقا هناك ضجيعاه
وكم قد مشينا في مكان به مشى*** وكم مدخل للهاشمي دخلناه
وآثاره فيها العيون تمتعت *** وقمنا وصلينا بحيث مصلاه
وكم قد نشرنا شوقنا لحبيبنا *** وكم من غليل في القلوب شفيناه
ومسجده فيه سجدنا لربنا *** فلله ما أعلى سجودا سجدناه
بروضته قمنا فهاتيك جنة *** يا فوز من فيها يصلي وبشراه
ومنبره الميمون منه بقية*** وقفنا عليها والفؤاد كررناه
كذلك مثل الجذع حنت قلوبنا *** إليه كما ود الحبيب وددناه
وزرنا قبا حبا لأحمد إذ مشى *** عسى قدما يخطو مقاما تخطاه
لنبعث يوم البعث تحت لوائه *** إذ الله من تلك الأماكن ناداه
وزرنا مزارات البقيع فليتنا *** هناك دفنا والممات رزقناه
وحمزة زرناه ومن كان حوله *** شهيدا وأحدا بالعيون شهدناه
ولما بلغنا من زيارة أحمد *** منانا حمدنا ربنا وشكرناه
ومن بعد هذا صاح بالبين صائح *** وقال ارحلوا يا ليتنا ما أطعناه
سمعنا له صوتا بتشتيت شملنا *** فيا ما أمر الصوت حين سمعناه
وقمنا نؤم المصطفى لوداعه *** ولا دمع إلا للوداع صببناه
ولا صبر كيف الصبر عند فراقه *** وهيهات إن الصبر عنه صرفناه
أيصبر ذو عقل لفرقة أحمد *** فلا والذي من قاب قوسين أدناه
فوا حسرتاه من وداع محمد *** وأواه من يوم التفرق أواه
سأبكي عليه قدر جهدي بناظر *** من الشوق ما ترقى من الدمع غرباه
فيا وقت توديعي له ما أمره *** ووقت اللقا والله ما كان أحلاه
عسى الله يدنيني لأحمد ثانيا *** فيا حبذا قرب الحبيب ومدناه
فيا رب فارزقني لمغناه عودة *** تضاعف لنا فيه الثواب وترضاه
رحلنا وخلفنا لديه قلوبنا *** فكم جسد من غير قلب قلبناه
ولما تركنا ربعه من ورائنا *** فلا ناظر إلا إليه رددناه
لنغنم منه نظرة بعد نظرة *** فلما أغبناه الشرور أغبناه
فلا عيش يهنى مع فراق محمد *** أأفقد محبوبي وعيشي أهناه
دعوني أمت شوقا إليه وحرقة *** وخطوا على قبري بأني أهواه
فيا صاحبي هذي التي بي قد جرت *** وهذا الذي في حجنا قد عملناه

تمت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://writersofthearab.watanearaby.com
 
قصيدة ((( من بعد ماطفنا - في المديح النبوي الشريف ))) الشاعر محمد المصلحي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجلة قوافي الشعر :: القصائد النبوية والمديح النبوي الشريف-
انتقل الى: